Syrian International Conference

Home » Arabic » مؤتمر لقوى معارضة سورية في جنيف لبحث مستقبل المشروع الديمقراطي

مؤتمر لقوى معارضة سورية في جنيف لبحث مستقبل المشروع الديمقراطي

روما (2 كانون الثاني/يناير) وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
يعقد في مدينة جنيف نهاية الشهر الجاري المؤتمر الدولي السوري من أجل سورية ديمقراطية ودولة مدنية يحضره 37 حزباً وجمعية سورية معارضة، هدفه تعزيز وتشجيع الحوار بين أطياف المعارضة والتعاون بينها وآثار “تهميش الحل السياسي والتهديدات التي تواجه مستقبل المشروع الديمقراطي” في سورية
ووفق المنظمين، فإن المؤتمر الذي يعقد في 28 و29 كانون الثاني/يناير الجاري يعتبر “أول مؤتمر سوري دولي للدفاع عن الهدف الأساس من الحراك الشعبي المدني السلمي الذي انطلق من مدينة درعا في 18 آذار/مارس 2011 من أجل الحرية والعدالة والكرامة والمساواة بين أبناء سورية دون تمييز قومي أو ديني أو مذهبي”
ويشارك في المؤتمر الذي ينظمه المعهد الاسكندنافي لحقوق الإنسان بالتعاون مع منتدى حوران للمواطنة، واللجنة العربية لحقوق الإنسان “نخبة من المدافعين عن قطب ديمقراطي مدني سوري صلب يقف في وجه الحل الأمني العسكري الذي نصب نفسه مدافعاً عن الاستبداد والفساد وضد التدخلات الأجنبية والأطروحات المذهبية والطائفية المقيتة والعنف الأعمى المدمر للبلاد والعباد”، وفق اللجنة المنظمة
ومن المقرر أن يشارك في المؤتمر قرابة 37 حزباً سياسياً معارضاً وجمعيات حقوقية ومدنية سورية معظمها داخل سورية، كما يشارك فيه عدد من الشخصيات السورية والعربية والدولية وعدد من قياديي ألأحزاب اليسارية الأوروبية والجنوبية
ويهدف المؤتمر إلى “تعزيز وتشجيع حوار حقيقي بين أطياف المعارضة الديمقراطية السورية بمختلف تكويناتها الوطنية ـ المواطنية في حوار مفتوح حول نتائج العنف التي تشهده البلاد، ومترتبات تهميش الحل السياسي والمخاطر الطائفية المتصاعدة والولوج المنظم للمقاتلين الأجانب من كل حدب وصوب ومستقبل المشروع الديمقراطي في ظل تغذية المشاريع الاستئصالية المتطرفة على حساب الطموحات المشروعة للشعب السوري من أجل سورية مدنية ديمقراطية”، وفق المنظمين
كما سيبحث “تشجيع التعاون والتنسيق والتآزر بين الأحزاب السياسية الديمقراطية والمجتمع المدني والحركات الاجتماعية داخل سورية، وابتكار حل سوري خلاق يقود البلاد لمرحلة انتقالية نحو الديمقراطية قابلة للتحقق”
ومن المتوقع أن يصدر في نهاية المؤتمر بياناً يلخّص رؤية المجتمعين للقضايا الأساسية والتحديات التي تواجه الثورة السورية، ووسائل دعم “النضال السياسي السلمي والمقاومة المدنية”، واقتراحات لوقف “دوامة العنف والتخفيف من الأوضاع المأساوية الراهنة” في سورية

syriaindca

Error: Twitter did not respond. Please wait a few minutes and refresh this page.

Twitter Updates

Error: Twitter did not respond. Please wait a few minutes and refresh this page.

%d bloggers like this: